::فتاوى / حكم من أعطيت إجازة ليومين فتحسنت صحتها في اليوم الثاني::
 7 / 12 / 2016 - 06:50

 تاريخ الإضافة :

احكم من أعطيت إجازة ليومين فتحسنت صحتها في اليوم الثاني

السؤال  

مرضت، فارتفعت حرارتي، وأصبت بآلام في حلقي، وزكام؛ وذهبت إلى المستشفى، فأعطاني إجازة لمدة يومين، ولكن مع المسكنات والأدوية تحسنت حالتي بفضل الله في اليوم الثاني من الإجازة، فتحسنت الحرارة مع أنها يمكن أن ترجع إذا لم آخذ الدواء، وألم في حلقي خفيف، وزكام، لكن أستطيع الذهاب للمدرسة، لكني لم أذهب خوفاً من انتكاس حالتي، فأنا في هذه الأيام أحتاج إلى الراحة، وخوفي من أن أنقل العدوى إلى بعض زميلاتي. فهل يجوز لي إعطاء التقرير الطبي لليوم الثاني للمدرسة، أم لا يجوز ذلك؛ لقدرتي على الذهاب؟ وشكراً لكم.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فزادك الله حرصا وورعا، ثم ما دام الطبيب المخول بإعطاء الإجازة، قد قرر أنك تستحقين إجازة لمدة يومين، فلا حرج عليك في أخذهما، ولا حرج عليك في إعطاء التقرير الطبي لليوم الثاني، ولا يشترط عجزك عن الذهاب للمدرسة، ما دمت تحتاجين للراحة، وتخشين الانتكاسة، كما ذكرت.

والله أعلم.

 

[العودة إلى الخلف]  |  [الرجوع إلى الرئيسية]

جميع الحقوق محفوظة لموقع خنساء فلسطين© 2010